marok.ibda3.org

إدا كنت غير مسجل معنا فإننا نرحب بك بالإنصمام إلينا
marok.ibda3.org



    نفحات الأمومة

    شاطر
    avatar
    khalidelhasfi
    Admin

    عدد المساهمات : 288
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 03/03/2009
    العمر : 34
    الموقع : www.marok.ibda3.org

    نفحات الأمومة

    مُساهمة من طرف khalidelhasfi في الخميس 9 أبريل 2009 - 11:08

    قالـوا : الأمـومـة، قـلنا نـبعُ حـنانٍ
    سرُّ الحياةِ، وذوب الخافـق الحاني
    خــصَّ الإلـه بـه حــواءَ مـكـرمــةً
    تعـطي الوجـود حياةً، رغم نكران
    اســمٌ تَـقـدَّسَ في الأديـان قــاطـبةً
    وتحـت أقـدامـها، جـناتُ رضوان
    لــولاكِ يا أمـنا ضاعـت معالِــمنا
    بـل مـات آدم مــنبـوذاً بأكـــــوان
    * *** *
    الطـفـلُ يا أمُّ بعـضٌ مـنكِ جسّــَدَهُ
    ربُّ الـوجــود كـمالاً بعد نقـصان
    أمـشاجُه مـضغةٌ مِـن نطفةٍ علقت
    أضحـت عـظاماً كساها لحم إنسان
    دَّبت به الروحُ نشوَى، جَلَّ بارئها
    قـد صـورته يــدُ البـاري بإتـقــان
    حـمـلتـه زمـناً وهــناً عـلى وهــن
    ينمو وئيداً، ويُسـقى نبض شريان
    أغــفَى هـنيئاً قـريرَ العـين حـرَّكه
    دفءُ الأمـومـة في رفـقٍ وإحسان
    * *** *
    تُحصى الليالي ارتقاب الطفل ساهرة
    مـلهـوفـةَ الصبر من خوفٍ وحرمان
    جاء المخـاضُ فخاضت هولَ تجربةٍ
    قـد تبـذل الـروحَ فـيها رغـمَ حـسبان
    عــنايةُ الله مــدَّت ظــلَّ رحـــمتـــَها
    فــأنقــذتها، وجــاء الغـائب الــدانـي
    مــدَّ الـطـبيب يــدَ الـبـُشـرى بفلذتها
    وزفَّ لـلأهـل أفــراحــاً كـألــحـاني
    * *** *
    هــدهــدته زمـنـاً في الـمهـد صابرةً
    وكــم سـهــرتِ بـلا نــومٍ لأجــفــان
    وكــم بـَكيـتِ وعـينُ الـموت ترقبُني
    وكــم تـعـبـتِ لإسعـادي وأشـجــاني
    وكـم مهدت دروبَ الشوكِ من قدمي
    وكــم رويـت بـدمـع الـعيـن بـستـاني
    وكــم صبـرت عـلى جهـلي بلا مَـلَل
    وكــم سـقـَيت فـؤادي حــبَّ أوطـاني
    وكــم شـكـوتُ لـك الـدنيا وقـســوتَها
    يا بـلسـم الـروح كـم خـفّـَفت أحزاني
    * *** *
    أوصى بـك الـلهُ خـيراً رُسـلَ رحمتِه
    والـمـؤمنيـن، وأبناء الـورى الـفـاني
    مـَـن بــرَّ أمـــاً جــزاه الـله جــــنـتـَه
    ومـــن أســـاء لــَه زَجــرٌ بـنـيـــران
    عُـمري فـداك، ومـنك الصفحُ أطلبُه
    إذا أســأتُ لــروحي قـبـل عـرفاني
    لـو كـان يـُعـبـدَ بعـد الله مـن بـشــرٍ
    لـكنـت أنت صلاتـِي بعــد إيـمـانيِ

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 17 نوفمبر 2018 - 10:22