marok.ibda3.org

إدا كنت غير مسجل معنا فإننا نرحب بك بالإنصمام إلينا
marok.ibda3.org



    تجميد البويضات أمل لتحقيق الأمومة أم وسيلة لخلط الأنساب؟

    شاطر
    avatar
    khalidelhasfi
    Admin

    عدد المساهمات : 288
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 03/03/2009
    العمر : 34
    الموقع : www.marok.ibda3.org

    تجميد البويضات أمل لتحقيق الأمومة أم وسيلة لخلط الأنساب؟

    مُساهمة من طرف khalidelhasfi في الخميس 9 أبريل 2009 - 11:06

    تجميد البويضات أمل لتحقيق الأمومة أم وسيلة لخلط الأنساب؟!


    الأمومة حلم يداعب خيال كل امرأة وفتاة إلا أن الظروف قد تحرم البعض من تحقيق هذا الحلم فتأخر سن الزواج أو مرض الزوجة بأحد الأمراض التي تتطلب أخذ جرعات من العلاج الاشعاعي أو الكيميائي قد يكون عائقا أمام تحقيق هذا الحلم.

    ولأن العلم دائما ما يطالعنا بكل جديد في عالم الطب فربما يحمل هذا الجديد أملا ينتظره البعض بكل شوق ولهفة.. إلا أن المسائل الفقهية كثيرا ما تتداخل وتتشابك مع القضايا العلمية لتتعدد الآراء وتختلف الاستنتاجات ليظل العلم في حالة تساؤل دائم وليظل الدين هو اليقين الثابت.
    وقد وصل الطب الحديث إلي تقنية جديدة تتيح للمرأة أن تحتفظ ببويضاتها بعد تجميدها لحين الحاجة إليها في المستقبل.. وتهدف هذه التقنية إلي ايجاد حل لمن تأخرت في سن الزواج فإذا تزوجت بعد أن تعدت مرحلة الخصوبة تستطيع أن تنجب أطفالا في حال قيامها بتجميد عدد من بويضاتها وهي في سن أقل.. أيضا إذا خضعت الزوجة لعلاج اشعاعي أو كيميائي قد يؤثر علي وظيفة المبيض تستطيع في هذه الحالة تجميد بويضاتها لحين انتهائها من العلاج وهذه التجربة أثبتت أنه بإمكان الأمهات تأجيل الحمل إلي مرحلة لاحقة عند الحاجة إليه.
    وتتلخص الفكرة أو التقنية في تخزين البويضات غير المخصبة في سائل النيتروجين عند درجة 961 درجة مئوية تحت الصفر والاحتفاظ بها إلي أن تقرر المرأة الانجاب أو تتيح لها ظروفها ذلك، ويرجع تاريخ أول حمل بهذه الطريقة إلي عام 6891 وتم في بريطانيا وكان الغرض الأساسي من تطوير التجربة ايجاد فرصة الحمل للنساء المصابات بالسرطان والمعرضات إلي خطر فقدان الخصوبة بسبب العلاج الكيميائي والاشعاعي.. إلا أن هذه التقنية حادت بعد فترة عن الغرض المحدد لها .
    أود ان اعرف رأيكن...هل انتن مع او ضد هذه التقنية؟؟

    اتمنى التعاون

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 17 نوفمبر 2018 - 10:05